مجموعة الكفاح للأطر العليا المعطلة تطالب بالإدماج الفوري، المباشر والشامل في أسلاك الوظيفة العمومية

بيان توضيحي

الأحد، 30 يناير، 2011

     لا يخفى على الرأي العام الوطني ،الوضع الكارثي والنفق المسدود الذي وصلت إليه قضية التشغيل بالمغرب وخاصة قضية الأطر العليا المعطلة.
  وفي ظل هذا السياق تأسست مجموعة الكفاح للأطر العليا المعطلة يوم الثلاثاء 18  يناير 2011 لتطالب بحقها العادل والمشروع في الإدماج المباشر والشامل والفوري في أسلاك الوظيفة العمومية ،وطبقا لمقتضيات الدستور المغربي والقرارات الوزارية والمواثيق الدولية.
إلا أن ملف المجموعة قوبل بالتماطل خلاف ما كان متفقا عليه مع الجهات المسؤولة والمتمثل فيما يلي:
أولا : توقيع لوائح المجموعة من طرف الوزارات المعنية.
ثانيا : تحديد موعد يوم  10 فبراير2011  لتقديم المستجدات التي وصلت إليها اللجنة الوزارية  المعنية من طرف السيد الوزير الأول لتدبير هذا الملف.
وحتى نضع الرأي العام في الصورة العامة ، نسرد كرونولوجيا  لقاءات مجموعة الكفاح للأطرالعليا   المعطلة مع الجهات المسؤولة وفق القصاصة التالية:  
ففي يوم الجمعة بتاريخ 21 يناير 2011 حضرت المجموعة بممثليها لمقرولاية الرباط  ضمن مجموعات معطلة أخرى في اجتماع تم عقده مع اللجنة المكلفة بملف اللأطر العليا المعطلة و قد ضم هذا اللقاء كل من السيد عامل المنطقة و السيد مستشار الوزير الأول المكلف بملف المعطلين حاملي الشواهد العليا ومستشار عن وزارة تحديث القطاعات العامة كطرف أول ثم ممثلي المجموعات كطرف ثان . و في هذا الإجتماع كان من المقرر توقيع جميع الملفات لكن المفاجأة كانت هي  استثناء مجموعتنا. غير أن اللجنة الوصية على ملفات معطلي الشواهد العليا ضربت لنا موعدا يوم الإثنين 24 يناير 2011 في الساعة 12 و 30 د ، واستجبنا لهذا الطلب تماشيا مع مبررات اللجنة التي قدمت لنا ، و في التاريخ المحدد حضر ممثلينا في الوقت الموعود ، فتمت مفاجأتهم بموعد آخر و مبررات أخرى و كان في اليوم الموالي أي يوم الثلاثاء 25 يناير 2011 بتوقيت الثانية زوالا .
و في هذا التاريخ تكرر السيناريو السالف ذكره إذ حضرممثلي المجموعة إلى مقر الولاية و تم تأجيل تسلم لائحتها إلى يوم الأربعاء 26 يناير 2011 على الساعة 11 صباحا .
لذا ، واعتمادا على ما سبق ، فإن مجموعة الكفاح للأطر العليا المعطلة  تعلن للرأي العام الوطني ما يلي:
- استنكارها لهذه الممارسات المتماطلة واللامسؤولة.
- اعتبار يوم الأربعاء  26 يناير 2011 آخر موعد محدد من طرف المجموعة لتسلم اللائحة الموقعة.
- عزم المجموعة خوض معارك وأشكال نضالية غير مسبوقة ونوعية حتى تحقيق المطالب. - تحميل الجهات المسؤولة  والمعنية  بالأمر ما ستؤول إليه الأوضاع. 
وفي الأخيرندعو كافة الغيورين والمهتمين إلى مساندة المجموعة حتى تحقيق مطالبها العادلة والمشروعة.

إن النضال مواقف والمواقف  تضحيات وذمتم لنضال أوفياء
مكتب مجموعة الكفاح
الكاتب العام: يوسف بن إسماعيل
                                      حرر بالرباط بتاريخ :25 يناير 2011

0 commentaires:

إرسال تعليق