مجموعة الكفاح للأطر العليا المعطلة تطالب بالإدماج الفوري، المباشر والشامل في أسلاك الوظيفة العمومية

تعزية

الأربعاء، 27 أبريل، 2011

ببالغ الحزن واالأسى تلقينا نبأ وفاة خال زميلتنا و أختنا نبيلة أبركان ،وإثر هذا المصاب الجلل يتقدم كافة أطر مجموعة الكفاح بتعازيهم القلبية الحارة داعين المولى عز وجل أن يتغمد روح الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه ويلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان .
اننا لله وانا اليه راجعون

إخبار هام

الاثنين، 18 أبريل، 2011

بسم الله الرحمان الرحيم
تحية الإياء و الوفاء
تحية لكافة أطر مجموعة الكفاح
بعد الموعد الذي قطعه معنا السيد البكاري اليوم الاثنين 18 أبريل من أجل توزيع الغرف على الأطر التي أدمجت فيها وكدا بالنسبة للأطر التي أدمجت في قطاع الدفاع الوطني و المالية و التعليم (650)، خلف السيد البكاري الموعد مرة أخرى مكرسا بذلك سياسة التماطل و التسوسف التي ميزت تدبير ملف الأطر العليا و حدد يوم غد الثلاثاء للإفراج عن لوائح التوزيع على الساعة 11 صباحا
لذلك و استكمالا للجهود المبذولة من طرف لجنة الحوار،
و تنفيذا للعهد الذي أخذناه على عاتقنا،
و ترجمة لميثاق شرف مجموعتنا،
وسيرا على خطى نهجنا النضالي،
وتنديدا بسياسة التماطل و التسويف التي يمارسها السيد البكاري
نعلن لأطر مجموعة الكفاح أنه في حالة عدم الوفاء بموعد الغد،فإنه سيكون علينا لزاما النزول إلى الرباط .
لذلك نلتمس من الأطر أن يكونوا على أهبة الاستعداد للتعامل مع أي مستجد.
ودمتم للنضال أوفياء
إن النضال مواقف و المواقف تضحيات.

تعزية

الأربعاء، 6 أبريل، 2011

ببالغ الحزن والأسى تلقينا نبأ وفاة جدة زميلنا و أخينا عصام الزياني وإثر هذا المصاب الجلل يتقدم كافة أعضاء مجموعة الكفاح بتعازيهم القلبية الحارة داعين المولى عز وجل أن يتقبل روح الفقيدة بواسع رحمته ويسكنها فسيح جنانه ويلهم أهلها وذويها جميل الصبر والسلوان
إننا لله وإنا إليه راجعون

إخبار هام

الجمعة، 1 أبريل، 2011

نخبر أطر مجموعة الكفاح أن الموعد يتجدد بإذن الله يوم الثلاثاء 05 على الساعة 16:00 أمام ساحة البريد.
وللإشارة فإن الحضور ضروري و إجباري.
ملاحظة:
- قرار الحضور اتخذته أطر المجموعة و بتنسيق مع التنسيقية
- إحضار الزي الرسمي للمجموعة

إعلان

السبت، 26 مارس، 2011

نخبر أطر مجموعة الكفاح ان الموعد النضالي يتجدد بإذن الله يوم الإثنين 28 مارس على الساعة 16:00امام ساحة البريد (الحضور اجباري)

السبت، 26 مارس، 2011

إ علان

الثلاثاء، 22 مارس، 2011

نخبر أطر مجموعة الكفاح ان الموعد النضالي يتجدد بإذن الله يوم الأ ربعاء 23 مارس امام ساحة البريد (الحضور اجباري)
15h

تقرير

الخميس، 10 مارس، 2011

بسم الله الرحمان الرحيم

تقرير حول اللقاء الدي عقد يوم 10 مارس 2011 على الساعة 18:00 مساء مع الأستاد عبد السلام البكاري
الحضور: تنسيقية المجموعات الوطنية الأطر العليا الموظفة الستة (الكفاح، العهد ،القوة، الوحدة الوطنية،الشغل،الجنوب)
التأكيد على أن الإدماج سيكون في الوظيفة العمومية
التقويم على القطاعات سيكون إبتدء ا من الأسبوع المقبل
التكوين سيكون لفائدة حاملي شواهد 2010 ومدته من أبريل إلى دجنبر و البعض من 2009 (حوالي 600 إطارا) ومدته من أبريل إلى يونيو مع تقاضي الأجر الشهري،
التدريب سيكون حسب الجهات بالنسبة لقطاع التعليم
التعين بالنسبة للمتزوجين مرتبط بالقطاعات
بالنسبة لحاملي الشواهد 2010 و البعض من 2009 في القانون و الإقتصاد غير معنين بالتدريس

إعلان

الأربعاء، 9 مارس، 2011

على جميع أطر المجموعة إعداد الوثائق التالية:
السجل العدلي
3نسخ من عقد الازدياد عربي فرنسي
نسختان من الدبلوم مصادق عليهما
نسختان من البطاقة الوطنية مصادق عليهما
4 صور شمسية
شهادة السكنى
بالإضافة إلى فتح حساب بنكي
بالنسبة للمتزوجين:
نسختان من عقد الزواج مصادق عليهما
نسخ من عقود الأبناء
شهادة عمل الزوج أو الزوجة

تهنئة

الأربعاء، 2 مارس، 2011

هنيئا لكافة أعضاء مجموعة الكفاح للأطر العليا و المجموعات الأخرى المستفيدة من عملية الإدماج

اعلان

الاثنين، 28 فبراير، 2011

الموعد النضالي القادم سيكون إن شاء الله يوم الثلاثاء 1 مارس 2011 الضبط من الساعة الثالثة الى الساعة الثالثة و النصف أمام مقر الإتحاد المغربي للشغل .الحضور إجباري.

اعلان

الجمعة، 25 فبراير، 2011

لقد قام مكتب الكفاح بارسال رسالة عن طريق الهاتف الى جميع اعظاء مجموعة الكفاح مظمونها ان على جميع اعظاء المجموعة الحظور يوم 28 فبراير امام مقر الا تحاد المغربي للشغل، لتاكيد فالحظور اجباري و شكرا

الفاسي يؤكد مواصلة الإصلاحات بوتيرة أسرع

أكد الوزير الأول عباس الفاسي، اليوم الخميس، أن الحكومة ستواصل بوتيرة أسرع مباشرة الإصلاحات التي شرعت فيها منذ البدء.

وقال عباس الفاسي في مستهل أشغال مجلس الحكومة إن "ما هو مطلوب الآن هو استمرار الحكومة في مباشرة الإصلاحات التي شرعت في تحريكها منذ البدء، والتي هي مطالبة بتسريع وتيرتها".

ونقل وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة خالد الناصر...ي،... في لقاء مع الصحافة عقب مجلس الحكومة، عن الوزير الأول تأكيده في معرض تطرقه للمظاهرات التي شهدها المغرب يوم 20 فبراير الجاري،أن الحكومة استجابت، بتلقائية، لرغبة عدة جهات في تنظيم هذه المظاهرات، حيث تم التعامل معها بانفتاح من طرف السلطات العمومية ومختلف القوى الاجتماعية والسياسية، بما فيها تلك التي لم تشارك عمليا فيها.

وشدد أيضا على " الانفتاح الإعلامي، الذي سلكته الحكومة، كما تجلى ذلك في السماح لحوالي 150 صحفيا أجنبيا من دخول المغرب للقيام بعملهم".

ومن جهة أخرى، استحضر الوزير الأول خطاب الملك محمد السادس، لدى تنصيب المجلس الاقتصادي والاجتماعي، يوم الاثنين الماضي، والذي ضمنه الملك رسائل قوية في هذا السياق.

ومن جانبه، تقدم وزير الداخلية الطيب الشرقاوي خلال هذا الاجتماع بعرض تكميلي أشار فيه إلى الانزلاقات الأمنية التي سجلت في عدة مدن، بعد المظاهرات التي كانت لها " عواقب وخيمة على العديد من المواطنين والمنشآت العامة والخاصة، مما استوجب تدخل قوات الأمن حفاظا على مصالح المواطنين وأمنهم وممتلكاتهم".

كما تناول أعضاء الحكومة الكلمة في هذا الموضوع للإشادة، أولا، باتساع الديموقراطية المغربية لكل التعابير السياسية والاقتصادية والاجتماعية، بكل حرية، والتي أبرزوا أنها ميزة يحق للشعب المغربي أن يعتز بها ويستخلص أهم عبرة منها.

وأوضحوا أن هذه العبرة تتمثل في الانتقال إلى محطة تكريس الأوراش الطموحة التي فتحتها المملكة، تحت قيادة الملك محمد السادس، والتي يتعين الاستمرار في تسريعها كبرهان على التفاعل البناء مع هموم المواطنين، من أجل الدفع بمسار الإصلاحات الهيكلية، كما أكد على ذلك الخطاب الملكي السامي لدى تنصيب المجلس الاقتصادي والاجتماعي.

ومن ناحية أخرى، وفي معرض رده على أسئلة الصحافيين، أكد خالد الناصري أن المغرب بلد ديمقراطي ومتحضر وتعامل مع مظاهرات 20 فبراير بمسؤولية كبيرة ونضج مميز، يشهد به العالم كله، مبرزا أن المملكة تبني ديمقراطية ناضجة تتطلب التحام إرادات كل الأطراف سواء تعلق الأمر بالمؤسسات الحكومية أو المؤسسات السياسية غير الحكومية كالأحزاب السياسية أو مؤسسات المجتمع المدني.

وأبرز أن "تاريخ 20 فبراير شكل محطة متميزة في المسار التاريخي والسياسي للمغرب ولا ننظر إليه نظرة سلبية، وإنما باعتباره مؤشرا على حيوية المجتمع المغربي وعلى أن هناك خزانا واسعا للتعبير عن جميع الآراء والمطالب المشروعة المرتبطة بأوراش إصلاحات مفتوحة"، معبرا عن الاحترام للشباب الذي كان وراء مبادرة 20 فبراير.

وأكد خالد الناصري أن كل حكومة مسؤولة يتعين عليها أخذ الاحتياطات اللازمة لتجنب وقوع أي انزلاقات، وذلك حماية للأمن العام ولسلامة المواطنين وممتلكاتهم .

الحكومة تصادق على مرسوم توظيف الأطر العليا بدون مبارات

إخبار

الأحد، 20 فبراير، 2011

الموعد النضالي القادم سيكون إن شاء الله يوم الاثنين 28 فبراير 2011 على الساعة الثالثة أمام مقر الإتحاد المغربي للشغل .الحضور إجباري.
ملحوظة : قد يتم تغيير هدا الموعد في أي لحظة.